17 يناير 2022 م


عيسى البرطي
15 سبتمبر 2021 م 790 زيارة

عيسى البرطي

عربية  WORLD NEWS خاص : طالبان تنقض  على كابول  نعم عادت طالبان لسدة حكم أفغانستان بعد 20  عاما من الكر والفر بيننها وبين الاميريكان .
 
الموقف ملتبس على الجميع هناك العشرات  من الاسئله  العاجلة والملحة إنها الجغرافيا ولعنة الجرافيا  .نعم   اليمن السعيد له نصيب من هذه الجغرافيا اللعينة .
الجغرافيا وحدها تملك الإجابة على كثير من الاسئله في هذا الوقت من الأزمة. الجغرافيا هي التي تستطيع أن توضح لنا سبب الاهتمام العالمي والدولي للدول الكبرى وبما يجري في أكثر دول دول العالم فقراء .

الجغرافيا يمكن أن تشرح لنا مواقف الدول الإقليمية والدول العالمية الكبرى بما يجري هناك  .
الجغرافيا تفسر لنا سبب إنتصار طالبان على الولايات المتحدة  .ولماذا  أنسحبت  الولايات المتحدة االان وبهذا التوقيت .لماذا جاءت أصلا في عام 2001 .
السؤال اللي يطرح نفسه .ماهو سبب اهتمام العالم بشكل مبالغ فيه لما يجري في أفغانستان  الاجابه هي جغرافيا خالصة .
علينا اولا أن نتفق ان المسأله لاتتعلق بأفغانستان  وشعب أفغانستان  المغلوب على أمره . بل بموقع أفغانستان الاستراتيجي. 

هل تعلم وأظنك كذلك عزيزي القاري ! أن أفغانستان تبلغ مساحتها 653 الف كيلو متر مربع  بما يعني أن هذه المساحة تساوي مساحة العراق وإسرائيل وسوريا  مجتمعين .

بينما تظم حوالي 30 مليون نسمه فقط لاغير  وهم ينتمون الى 15 عرقية مختلفة هذه ال15  عرقية  بينهم صراعات قديمة وتستمر لعشرات السنين  (تشبه اليمن الحديث ) .
أفغانستان هذا البلد الفقير القابع تحت خط الفقر  الناتج المحلي  له في حدود 20 مليار دولار فقط لاغير  وأحد أسبابه هي الجغرافيا  لقد عان من ظاهرة التغير المناخي  وبالتالي عانى من الجفاف وفي وقت مبكرا مبكرا جدآ.

لذالك هذه الظاهرة شكلة جانب مهم من النشاط الاقتصادي في أفغانستان الدوله الأكبر مصدر للافيون. والهروين والمخدرات وهذه هي لعنة الجغرافيا .
وهذه السلع غالية الثمن  تزرع في مناخ جاف لايحتاج إلى الكثير من الأمطار. 

موقع أفغانستان : 
أين تقع أفغانستان.  تقع  بين آسيا الوسطى وهي واحدة من أكبر مصادر الطاقة في العالم وبين جنوب آسيا وهي التي تظم ربع  سكان الكرة الأرضية. أي أن أفغانستان تتوسط قارة أسياء وهي القارة الأكبر من حيث تعداد السكان  حيث تبلغ حوالي  أربعة وسته من عشرة مليار  نسمه النصيب الأكبر من البشر البالغ سبعه وتسعة من عشرة مليار إنسان في آسيا طبعا العدد الأكبر من المسلمين ومن البشر على الإطلاق حيث بلغت الاحصائية أن عدد سكان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 465  مليون نسمة .

دول الجوار 
باكستان صاحبة الحدود الأطول وهي حوالي 2200 كم  تقريبا وإيران الثانية 920 كم .ودول أسيا الوسطى طالبان. وتركمنستان .وأوزباكستان  حيث حدودهم مجتمعين 2300 كم والصين هي حوالي  76   كم  فقط 
طبعا مما لاشكى فيه أن هذه الدول تشعر بالقلق للحصول إظطرابات على حدودها مع أفغانستان وبالذات الدولة الطموحة صاحبة الاقتصاد الاقوى عالميا الصين .

إيران العدو الشيعي  لحكام كابول الجدد  حيث لاتحمل ودا للشيعة في كل العالم ولها سابقة مع إيرانين في أفغانستان حيث  أقدمت طالبان لقتل 9  إيرانين وصحفي حسب وكالة طهران  وكانت إيران تشن عليها حربا أنذاك. 

وتستمر لعنة الجغرافيا عزيزي القاري متشابهة لم يحصل لليمن  مع الجارة السعودية ودول الجوار .
يبقى السؤال ماسبب إنسحاب آمريكا. طبعا كان المبرر الظاهر حرب  التطرف. 

ولكن أهداف الولايات المتحدة   كان هو قطع الطريق على طموحات الدول الاسيوية الكبرى الصين روسيا والهند  ولتبقى أمريكا مهمينه على عرش العالم وهو مبرر بقائها  في أفغانستان 20 سنة  ولكنها الان لم تعد قادرة على البقاء فيها وفي الصومال والعراق وستتراجع من دولة عظماء إلى دولة  عادية  وستحذو حذو صديقتها بريطانيا. 

أنها لعنة الجغرافيا 
في الاخير عزيزي القاري أعذرني وأضنني كنت متعمدا في هذا المقال التأخر قليلا عن نشره .

الهاشتاج
الفيس بوك
تويتر

جميع الحقوق محفوظة World News ---- تصميم وبرمجة ALRAJIHI