17 يونيو 2024 م


12 مارس 2023 م 590 زيارة
تنمية التفكير النقدي وتقصي الحقائق وكشف الزيف هي الأدوات الأكثر فاعلية لمكافحة المعلومات المضللة في مؤتمر "إعادة تشكيل المعلومات" والذي نظمه مرصد الوسائط الرقمية الإيطالي...
افتتح رئيس مؤسسة ميد أور الإيطالية ماركو مينيتي، الجمعة، أعمال مؤتمر “إعادة تشكيل المعلومات” والذي نظمه مرصد الوسائط الرقمية الإيطالي (IDMO).
 
وجاء ذلك بالتعاون مع معمل معلومات جامعة لويس الإيطالية و شبكة راي و شركة تيم الإيطالية و موقع باجيلا بوليتيكا و نيوز جارد و جامعة روما تور فيرجاتا و مجموعة جيدي و شركة T6 Ecosystems.
 
وقال مينيتي إن الحرب في أوكرانيا تجبرنا على تذكر كيف أن المعلومات المضللة عنصر حاسم في مجتمعات اليوم.
 
وتلعب الاتصالات والمعلومات دورًا أساسيًا في إدارة العمليات الحربية. وقال مينيتي إنه على سبيل المثال، “خضعت لغة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لتغيير دلالي في عام 2023: انتقلنا من وصف الغزو بأنه عملية عسكرية خاصة إلى حرب مقاومة”، وفقاً لموقع “ديكود 39” الإيطالي.
 
 من جهته، شدد ألبرتو باراكيني، وكيل الوزارة لرئيس الوزراء المفوض عن الإعلام والنشر، على ضرورة تنظيم بيئة المعلومات من أجل مواجهة انتشار المعلومات الكاذبة بشكل فعال.
 
وأشار إلى عدم تفضيله مصطلح التحول الرقمي، موضحاً أنه في مجال النشر جرى الانتقال بالفعل وأن الهدف اليوم هو بناء قاعدة سمعة قوية وهو نشاط يمكن استكماله من خلال إطار تنظيمي واضح.
 
من جانبه، قال أنجيلو مازيتي، رئيس السياسة العامة بشركة ميتا لدى إيطاليا واليونان مالطا، إن المنصة الاجتماعية رحبت دائمًا بالمبادرات التي تهدف إلى جعل بيئة المعلومات أكثر أمانًا.
 
وأضاف: على سبيل المثال كان فيسبوك و ميتا أول منصة تستخدم أدوات ملموسة لمنع انتشار الأخبار المزيفة.
 
وتابع مازيتي: “لا تستفيد ميتا من المحتوى المزيف”، مشيراً إلى أن ميتا عبارة عن منصة تولد 98٪ من دخلها من خلال الإعلانات، ولا يرغب أي معلن في ربط علامته التجارية بموقع ينشر معلومات مضللة.
 
يأتي هذا فيما تعمل “راي” و”تيم” على تعزيز الإجراءات الملموسة لمكافحة الأخبار المزيفة وتعزيز المهارات المناسبة لمعرفة كيفية التصفح في واقع معقد.
 
جدير بالذكر أن “راي” أطلقت برنامجًا يسمى “دعوة للإطلاع” وهو مشروع مخصص لمعلمي وتلاميذ المدارس الثانوية والذي يوفر أدوات لتطوير التفكير النقدي في سلاح فعال حقيقي ضد الخدع.
 
بدورها، قالت جوليا بوتزي، المحللة لدى NewsGuard Tec، إن “تدقيق الحقائق وكشف الزيف وتطوير التفكير النقدي هي أدوات لمحاربة المعلومات المضللة”.
 
الهاشتاج
الفيس بوك
تويتر

جميع الحقوق محفوظة World News ---- تصميم وبرمجة ALRAJIHI